*أنتِ بحاجة إلى: ـ 5 حبّات من الليمون الحامض. ـ كوب من زيت الزيتون. *طريقة التحضير: 1 ـ نقطّع الليمون ونعصره لنملأ ...
أفسد قاض في المحكمة العامة في جدة حيلة زوجة أرادت تطليق نفسها بواسطة رسالة جوال sms حملت عبارة «طالق، طالق، طالق» ...
وما أدراك ما الطلاق!
تاريخ الإضافة
14/5/2013
عدد الزيارات
3915
بواسطة
بسومة
للنشر
التقييم

 

هو نعمة وكرامة من الله لعباده,لئلا يقعون في رباط(الاغتصاب النفسي)الذي تُرتكب بسببه الجرائم وتنتشر نتيجة له الويلات في كل مكان,ولكننا بجهلنا المطبق وبسوء تصرفاتنا ــ كعادة البشر ــ حولنا هذه النعمة إلى نقمة تضيع بسببها أرواح وتتفجر عيون وترتكب نتيجة لها جرائم يمتد خللها لأجيال قادمة,من غير حل صادق لها,بسبب أن لا يوجد عاقل ينهى ولا عقل مطاع,

فتتفكك جرائها أسر وتضيع أرواح ولاحل قريب للحد منها,لا من المجتمعات وقد ذاقت وبال وسوء أمرها,ولا من الجهات الحكومية المعنية,وأهمها المحاكم فدور القاضي للأسف يبدأ عند تسلمه المعروض,وينتهي بمجرد التوقيع عليه,وكأن لامصيبة وقعت وعليه التدخل للحد من شرها ودرء خطرها.

أن مايحدث في أيامنا هذه بالذات,هوى بالزواج وبيت الزوجية إلى الحضيض وإلى أدنى مستويات التعامل الإنساني بالمعروف,وجعل من الزوجين أعداءً يعيشان في بيت واحد,وكل منهما يحذر الثاني ويخاف منه لدرجة تجعله يتجسس عليه، ــ والتجسس حرام منهي عنه ــ لظنّه أنه يأمن غوائله وماهو بآمنها إلا أن يلج الجمل في سَمّ الخياط.!فالأمن ولا أمن سواه يأتي من تطبيق الشريعة بحذافيرها.

ونرى الزوجين وهم نتاج إعلام سقيم لايأمر بمعروف ولا ينهى عن منكر وإنما أفلام ومسلسلات تُمثّل الزوج على أنه الغول الذي يسرق الفرح، ويحدّ من الحرية ،وتمثل لنا الزوجة ليست عن ذلك ببعيد,إن لم تكن أسوأ منه بمراحل ومدعاة للقلق.

الزواج الذي قال عنه الله تبارك وتعالى:(ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون)انقلب في أيامنا هذه نقمة والعياذ بالله,وخاصة الزوجة وهي أساس البيت وعماده,وهي خيره وشره وأمنه وخوفه,وما الزوج إلا مجرد ساكن فيه ومسؤول عن أمنه الخارجي ،وعن توفير الطعام والشراب واللباس بحد معقول وحسب مقدرته من غير إسراف ولاتبذير ولا مخيلة، وإنما توفير ومعونة ومساعدة من الداخل لذلك الكادح خارجه. 

غير أن مايحدث في أيامنا هذه بالذات,هوى بالزواج وبيت الزوجية إلى الحضيض وإلى أدنى مستويات التعامل الإنساني بالمعروف,وجعل من الزوجين أعداءً يعيشان في بيت واحد,وكل منهما يحذر الثاني ويخاف منه لدرجة تجعله يتجسس عليه، ــ والتجسس حرام منهي عنه ــ لظنّه أنه يأمن غوائله وماهو بآمنها إلا أن يلج الجمل في سَمّ الخياط.!فالأمن ولا أمن سواه يأتي من تطبيق الشريعة بحذافيرها.

وإن سألت لِمَ كل مانراه من حالات الطلاق,التي تشيب لهولها الولدان,والتي أصبحت ظاهرة,حتى لايكاد يوجد بيت يخلو من كارثة طلاق,لإمرأة  تتقطّع ألماً وحسرة على أنها طلبت الطلاق من زوجها,وتتمنى لو يعود بها الزمن للوراء لتتصرف من غير حَجر من أم ,أو تأثير صديقات,على عقلها وقلبها,حتى تم لهن هدم بيتها وتشتيت أسرتها وهي مجرد كائن سلبي لا رأي عن قناعة لها لأنها ما اتّبعت هدى الله ولا فكّرت بنتيجة تهوّرها وتتبع هواها,واجتنابها لطريق الحق!!!

* نقلاً عن صحيفة "اليوم"، الخميس 14 رجب 1432 (16 يونيو 2011).

 
تعاني بعض السيدات من النمش على بشرتهن ,مما يشعرهن بالإنزعاج ,إليك سيدتي وصفات من الطبيعة لإزالة النمش والحصول على ...
مدة التحضير : 10 دقائق مدة الطهو : 10 دقائق لبيانات الغذائية لكل 300 غرام طاقة (سعرات حرارية) : 178.00 بروتين (غ) : 3.70 كاربوهيدرات ...
تواصل اجتماعي
Facebook
Twitter
YouTube