موقع حلول لقضايا الأسرة
تحتاج دورة المياه في المنزل الى الكثير من الإهتمام والمتابعة، وهي من أكثر الأماكن التي مهما نظفتها ترين أنها بحاجةٍ ...
أمومة وطفولة
شجعيه: لمساعدة طفلك على إرتداء ملابسه بنفسه لا يجب أن تجبريه على ذلك بل قومي بتشجيعه. ابدئي بحثه على القيام ببعض ...
بطاقات تهنئة للأزواج المقبلين على الطلاق
تاريخ الإضافة
13/2/2014
عدد الزيارات
4889
بواسطة
بسومة
للنشر
التقييم

بطاقات تهنئة للأزواج المقبلين على الطلاق

 

 

سي أن أن- لندن: طرح أكبر محال بيع التجزئة في بريطانيا، وللمرة الأولى، للبيع قائمة بهدايا الطلاق للأزواج الذين يستعدون لفك رباط الزوجية، وفق تقرير.
 
وجاءت الخدمة التي أطلقتها متاجر "دبنامز" Debenhams لتتماشى والتقاليع السائدة حالياً من تزايد الإقبال على بطاقات "التهنئة" بمناسبة الطلاق، بل الحفلات التي يقيمها الأزواج بعد فكاكهم من "قفص الزوجية".
 
وعالمياً، قد لا ينظر إلى الطلاق كمناسبة للاحتفال، إلا أن قوائم الهدايا بمناسبة "أبغض الحلال" قد تصبح رديف القرن الحادي والعشرين لقوائم هدايا الزواج التقليدية، والغرض منها مساعدة الزوجين في تأسيس بيت الزوجة بالأساسيات اللازمة.
 
ويتوقع أن تتضمن لائحة المطلقين هدايا كتلفزيون بلازما بشاشة كبيرة، وألعاب كمبيوتر وملابس لا تحتاج إلى كي، على نحو قد يساعد الطرفين على اجتياز المحنة والتأقلم مع نمط حياة العزوبية مجدداً.
 
ونقلت صحيفة "تيليغراف"، عن بيتر مور، مدير خدمات البيع بالتجزئة في "دبنامز"، قوله "الطلاق قد يكون مكلفاً والتسجيل لقائمة هدايا الطلاق يعني أنه يمكن للأسرة والأصدقاء تقديم يد المساعدة للمنفصلين حديثاً لبدء حياة جديدة".
 
وتأتي قائمة "دبنامز" الفريدة من نوعها على خطى شركة محاماة لندنية ابتكرت في أواخر العام الماضي قسائم طلاق مخفضة كهدايا بمناسبة أعياد الميلاد.
 
وشددت الشركة على أن "الهدية" ضرورة للأزواج التعساء، إلا أن اللافت إعلانها بيع 54 قسيمة من هذا النوع خلال ثلاثة أسابيع من الإعلان عن هذه "الحسومات".
 
يذكر أن بريطانيا تشهد أعلى معدلات طلاق في العالم، إذ تنتهي قرابة نصف الزيجات هناك على هذا النحو.
تعاني بعض السيدات من النمش على بشرتهن ,مما يشعرهن بالإنزعاج ,إليك سيدتي وصفات من الطبيعة لإزالة النمش والحصول على ...
تخاف حواء كثيرا على جمالها قبل الحمل و اثنائه و تضل هذه الفكرة تشغل بالها نتيجة للتغيرات الهرمونية. لكن يظل الشعور ...
تواصل اجتماعي
Facebook
Twitter
YouTube