لا شك في ان العناية بالمنزل ونظافته وترتيبه ليست بالعملية السهلة ولكن لا داع لليأس والقنوط فهناك من الحيل ما يجعل ...
ألام على مستوى المعدة، بكاء شديد، وبعض الحالات الأخرى كل ذلك قبل الذهاب إلى المدرسة ؟ إن أحسست سيدتي أن ابنك يكره ...
الطلاق السعودي
تاريخ الإضافة
1/9/2013
عدد الزيارات
4122
بواسطة
بسومة
للنشر
التقييم

الطلاق السعودي

 

مبادرة قامت بها "ناشطة" سعودية تتهم الجهات المعنية بعدم السعي الجاد لحل مشكلة حقوق المطلقة.
 
وتعتبر "الناشط" أن المرأة أقل أهمية من إشارة المرور!
 
والغريب أن "الناشطة" تعرِّف دائماً باسمها دون ذكر "عائلتها" وأترك لعقولكم وقلوبكم مساحة للتخمين عن سبب ذلك.
 
أعجب ما في المرأة "السعودية" أنها تحب اتهام الرجل بأنه سبب مشاكلها وضياع حقوقها وتخلفها الحضاري والثقافي!
 
في حين أنني وقفت على شركة تعمل في القطاع الخاص فصلت أكثر من 15 "سعودية" وأجبرتهن على الاستقالة ولم تقم أي منهن بالشكوى أو الاعتراض!
 
ووقفت على مدْرسة تشغِّل "السعوديات" بلا عقود لعدد من الأشهر حتى تثبت جودتها وجديتها، وكل يوم هناك "سعودية" جديدة تقبل العمل بلا عقد في هذه المدْرسة!
 
ووقفت على رئيسات أقسام في الجامعات ووكيلات ومديرات "سعوديات" لا تستطيع أن تَبتَّ في قرار حتى تراجع "القسم الرجالي"!
 
ووقفت على سيدات "سعوديات" يتسكعن في الأسواق يبحثن عن "أسرع" عريس!
 
ووقّعت 15 ألف "سعودية" على رسالة بعثت لـ "هيلاري كلينتون" ليطالبن بدعمهن في حقهن بقيادة السيارة!
 
بالله عليكم ما ذنب الرجل في كل ما يقوم به كل هؤلاء السعوديات اللاتي يستضعفن أنفسهن بقبول المهانة، أو يعتقدن أن الاستعانة بالآخر ستحل مشكلة استضعافها لنفسها؟
 
نظرة بسيطة لحوار بين زوجين يحاول الرجل فيها أن يعطي زوجته كامل حقوقها وتصرّ على عدم أهليتها:
 
الزوج: أين تريدين العشاء هذه الليلة؟
 
الزوجة: في أي مكان تريده أنت!
 
مثل هذه الزوجة هل تستحق أن تسأل هذا السؤال مرّة أخرى؟
 
أيتها السيدة السعودية الفاضلة.. إذا لم تحترمي نفسك؛ فليس من واجب أحد أن يحترمك!
الشعر الكثيف والجميل هو تاج تفتخر به المرأة خاصة وأنه يزيد من جمال إطلالتها
إن مجموعة الهوت كوتور الجديدة لستيفان رولان لهذا الصيف تشعّ نورا وضياء. في أنماط تتأرجح بين الفجر والغسق، ينحت ...
تواصل اجتماعي
Facebook
Twitter
YouTube